Friday, September 26, 2008

بث مباشر حول المناظرة الرئاسية: ما قالته عاملة البار

في البار، جاءت النادلة الأمريكية الجميلة ذات البشرة السوداء، وسألتنى "هل تشاهد هذا" وأشارت إلى التلفاز حيث تعرض المناظرة الرئاسية.

"نعم... هل تريدين تغير المحطة" جاوبتها..

-لا مادمت تريدها، أنا فقط أجد هذا غريباً، نحن في بار من الغريب أن نشاهد برنامج سياسية.

-لكنها المناظرة الرئيسية، ألا تهتمين بالسياسة.

-أنهم لا يهتمون بي، يتحدثون، يتحدثون، يعدون، في النهاية لا يهتمون إلا بالأغلبية التى تختارهم وهم أصدقائهم بالطبع، لكن لا يوجد أحد منهم يهتم بالطبقة العاملة.

2 comments:

An Egyptian said...

و اذا لم يهتموا بها هل يجعلها ذلك لا تهتم بهم ام بالاولى ان تهتم كى على الاقل تستعيد حقوقها المسلوبة؟؟

من لم يقاتل من اجل حقوقه لا يستحقها

EgyDiva said...
This comment has been removed by the author.